العلويون وأغبياء ألسنة (4)
داعش أللا إسلامية
الإرهاب النصيري
حقيقة حركة بلاك هوك
التثقيف الشيعي الخاطئ (4)
هذا ماتضمره إيران للعراق
من أكاذيب النظام
المنطق المقلوب
الموت لأمريكا الموت لإسرائيل
المالكي يضعنا على المذبح الإيراني
دعونا نستعمل فكرنا
أدخنة في سماء البحرين
" البرادعي
روسيا الرابح الأكبر
كم عدد قتلى حزب الله؟
القرصنة المعممة!
اختطاف الأب باولو
 
 

                   حقيقة حركة بلاك هوك

كشف أحد المراكز البحثية المصنفة ضمن النشاط الشيعي في مصر عن انطلاق حركة تمرد من المقر الرئيسي للمركز، وتلقى الحركة دعما مباشرا من المركز سرًا للحفاظ على الحركة دون اثارة شبهات.

حيث أعلن مركز “مصر الفاطمية للدراسات وحقوق الانسان” في تصريح لأحد المسؤولين الاعلاميين للمركز أن حركة “تمرد” انطلقت من المقر الرئيسي للمركز، وقال “الحمد لله لقد كنا نحن المصريون الشيعة من أهم من دعموا وساعدوا حملة تمرد لإسقاط مرسي وإخوانه، وهذه معلومة احتفظنا بها لأنفسنا لمنع أي تشويش على نجاح الحملة، لدرجة أن المقر الرئيسي لحملة تمرد منذ ولادة فكرة الحملة كان هو مقرنا مركز مصر الفاطمية للدراسات وحقوق الإنسان وقد انطلقت الحملة من داخل المركز “.

وأضاف: قدّمنا لهم المقر يعملون فيه كما شاؤوا وقد كان هذا للعلم أحد أسباب قيام نظام الإخوان المجرم باغتيال شيخنا الشهيد حسن شحاته قبل سقوطه بأيام في محاولة لتخويفنا والانتقام منا، والصورة لي وأنا مع أول أوراق حملة تمرد التي تم توقيعها ويظهر خلفي بانر حملة تمرد في أول عشرة أيام من بداية الحملة وقد كان الورق في عهدتي وتحت مسئوليتي أحرسه بنفسى، هذا سر من أسرار حملة تمرد انتوينا أن نحتفظ به سرا حتى سقوط نظام الإرهاب والتطرف الطائفي المجرم وها هو قد سقط فقرّرنا أن نعلنه ونشارك الجميع فيه.(هذا ماتبجح به أحد عملاء إيران الشيعة)

 وهنا يبرز دور حركة " تمرد... بلاك بلوك " المصرية التي هي عبارة عن نسخة مصرية من فرق الموت الشيعية العراقية ،فمن إستشراف واقع الأحدث التي تمر بها الأمة الإسلامية... يمكن الإستنتاج بأن مخطط  بوتين وريث الشيوعية الصليبية الشرقية والمخطط الصليبي الصهيوني الغربي الذي يعد للأمة الإسلامية بالإتفاق مع دولة التشيع المجوسي الإيرانية قضى بالاتفاق على عمل طوق شيعي باطني حول الدول السنية المحاذية لدولة الصهاينة في فلسطين ليكون ذلك الطوق سورا وحصنا لحماية ذلك الكيان ، وبنفس الوقت تمثل تلك الفرق الشيعية حالة إزعاج وإشغال لكل دولة يحكمها السنة لتعرقل النمو والإستقرار فيها, وبدا هذا واضحا في لبنان والبحرين والعراق ويتشكل حاليا في اليمن والسعودية , ناهيك عن تسليم الحكم للشيعة في حالات تكون فيها النسب متقاربة بين الشيعة والسنة كما حدث في العراق أو تكوين بؤر شيعية في حالة البلدان التي ينعدم فيها التشيع أصلا مثل مصر والمغرب العربي وأفريقيا حتى .

والسؤال المطروح هو لماذا يُحارب أهل السنة في كل مكان وتدمر دولهم بينما الفرق الشيعية تسرح وتمرح وَتنظِمْ المليشيات وتكدس الأسلحة دون رقيب أو حسيب بل وبرعاية وحماية شرقية وغربية , ومثال حزب اللات في لبنان والحوثيين في اليمن مثال صارخ لهذا .

لقد قرأ أعداء الإسلام تاريخنا جيدا وعرفوا كيف كانت معظم محن الأمة الإسلامية على يد الباطنية الشيعية المارقة , وأن هذه الفرق كانت  خير معين ومناصر لكل عدو يغزو بلاد المسلمين وأداة طيعة بيده.. ولعل فتوى ابن تيمية رحمه الله في النصيرية ليس بعيدة عن هذا .

فكان الهدف من بناء هذا الطوق الشيعي الباطني أمران الأول :  هو التصدي لمذهب أهل السنة الذي عجزت كل قوى الشر من شيعية وشيوعية وباطنية وإلحادية عن مقارعته فكريا, والثاني هو حماية دولة الصهاينة في فلسطين وذلك لأن الصهاينة يدركون جيدا بأن حماية أمريكا لهم لن تدوم .. فتوفير حماية لهم من داخل المنطقة على يد الشيعة الصفويين هو أجدى وأنفع لهم خاصة وأن عدوهم المشترك هم أهل السنة والجماعة  ..!!!

ونذكر جيدا عندما عجزت إيران من استخدام أمريكا للتصدي لأهل السنة في العراق, كونت (أي إيران) فرق موت شيعية يشرف عليها عتاة المجرمين القتلة من الشيعة أمثال صولاغ وهادي العامري والمالكي وغيرهم , وكان هدف فرق الموت هذه هو تصفية الوجود السني في العراق واجتثاثه وذلك لأن أهل السنة كانوا هم حاضنة الفكر الإسلامي النقي في العراق , فتم اغتيال خيرة رجال أهل السنة من العلماء والمشايخ والضباط والأكاديميين وبقية من وجهاء أهل السنة وبطرق بشعة وسادية. والهدف من هذه الإغتيالات هو إرهاب أهل السنة وكسر عزيمتهم وشوكتهم, (كما طالت تلك المجازر الفلسطينيين السنة في العراق أيضا), وتكرر هذا المشهد في لبنان ويعد له حسب المعطيات في كل من البحرين واليمن .

وبذلك ظهرت بوادره في مصر على يد فرقة حركة " تمرد المصرية " فما هي حركة تمرد :

حركة تمرد هي حركة انطلقت في يوم الجمعة 26 ابريل 2013 في ميدان التحرير بالقاهرة وهدفها الظاهري هو إسقاط " محمد مرسي " الرئيس المصري المنتخب كما هو معلن.ولكن أهدافها أبعد من ذلك بكثير إذ أنها مخلب إيراني وشيوعي وصليبي وإلحادي لهدم الإسلام السني في مصر وإنشاء أي شكل من أشكال الحكم يكون مرتبطاً بالدرجة الأولى بإيران والحركة الماسونية الصهيونية

رئيس هذه الحركة هو الشاب المتشيع  " محمود بدر " ونضع تحت متشيع ألف خط , فهل كون " محمود بدر " الشاب المغمور شيعيا جاء هكذا عبثا واعتباطيا ...!!!!

محمود بدر هذا يعمل تحت دائرة  الشيعي المتخفي "محمد البرادعي " ومتحالف معه ، ولم يتم اكتشاف تشيع البرادعي إلا في وقت متأخر ، فحاول بعبارات مراوغة ومبهمة تفادي ذلك بأن أعلن أنه إنساني النظرة ويحترم الأديان والمذاهب دون إنكار واضح وصريح لتشيعه شأنه شأن الشيعة الذين يتم اكتشاف تواطئهم مع إيران فيتنصلون من ذلك .

 وكما هو معلوم فإن محمد البرادعي زوج الإيرانية "عايدة الكاشف " وهو من دمر العراق بتقاريره بينما كانت تقاريره هذه عن المشروع النووي الإيراني هينة ،لينة بل إن إيران اعتبرت آخر تقاريره دليلاً علي سلمية برنامجها النووي ووثيقة تاريخية حول ذلك  ..!!!

وقد كشفت ذلك المخابرات الإسرائيلية بعد أن اكتشفت أن ولاءه الأول لإيران وليس لها مثله في ذلك مثل الشيعي العراقي أحمد الجلبي الذي خدع المخابرات الإسرائيلية والأمريكية اللتان كانتا تحميانه بعد إيهامه لهما بأنه عميل لهما ،وتمكن رجال المخابرات في تلك الجهتين من اكتشاف أنه كان عميلاً مزدوجاً استخدمه جهاز المخابرات الإيراني (إطلاعات ) لتنفيذ خططه ولتسريبه معلومات دقيقة عن تحركات المخابرات الأمريكية في العراق .

وبالنسبة للبرادعي فقد ذكرت  صحيفة يديعوت احرونوت الإسرائيلية استناداً لمصادر رفيعة في الحكومة الإسرائيلية ، أن البرادعي كان عميلاً ايرانياً خلال فترة عمله بالوكالة الدولية للطاقة الذرية وانه لم يقدم تقريراً واحداً يدين البرنامج النووي الإيراني على عكس ما كان يقدمه ضد برنامج العراق النووي.

ومساندة من البرادعي لأي جهد يصب في مصلحة  إيران ويحط من شأن أية حركة سنية  ، وتأكيداً لحقده على أهل السنة فقد غير البرادعي في حديثه لصحيفة نيويورك تايمز من نبرته السلمية والمدافعة عن الحرية والإرادة الشعبية ، وراح يدافع عن الاعتقالات التعسفية بحق مؤيدي الرئيس مرسي لأنه إسلامي سني . و قال الكاتب ياسر الزعاترة إن محمد البرادعي أحد المشاركين في الانقلاب على الرئيس مرسي دافع في حديثه لنيويورك تايمز عن الاعتقالات التعسفية بحق مؤيدي الرئيس و أعتبر أن هذا أمر يجب عمله. وقال الزعاترة عبر حسابه الشخصي على تويتر : البرادعي يدافع عن الاعتقالات في حديث لنيويورك تايمز، ويقول: "إنها إجراءات احترازية لمنع وقوع العنف. هذا أمر يجب عمله كإجراءات أمنية".

أما رفيقه "محمود بدر" فله تسجيلات على اليوتيوب يصرخ فيها على قناة العالم ويدين التدخل الخليجي في البحرين ويكيل السباب والشتائم لحكام السعودية وللوهابية والسلفية ـ مكرراً الدعاية الإيرانية المسيئة للدول العربية ولأهل السنة ـ كما هي عادة الشيعة الصفويين ..كما أن له صورا مع عمران الزعبي وزير إعلام النظام السوري , وأخرى في منزله وبجواره صورة للعميل الإيراني حسن نصر الشيطان زعيم حزب اللات في لبنان ..

إذا نحن مرة أخرى أمام مشهد متكرر وهو إسقاط حاكم سني على يد فرقة شيعية كما حصل في العراق ولبنان ...!!!.

وكما هي العادة في وجود مليشيا مسلحة لكل تنظيم شيعي , فقد كشف ناشطون على صفحات التواصل الإجتماعي " فيس بوك " و" تويتر " أن منظمة " بلاك بلوك " تعمل لصالح أو هي الجناح العسكري لتمرد أو هي وجه آخر لهذه الحركة .

فقد نشرت صورا للمتحدث الرسمي لحركة تمرد " حسن شاهين" وهو يعتدي على أحد أتباع الإخوان الملسمين حتى أدمى وجهه وتحت مسمى وإطار التنظيم المسلح " بلاك بلوك " ..

" بلاك بلوك " إن شئت فسمه جيش مهدي أو فيلق بدر أو مليشيات الحوثي أو مليشيات حزب اللات في لبنان والبحرين  أو فرق الحشاشين الإسماعيلة التي نشطت أبان الحروب الصليبية ضد الحكام السنة من أمثال صلاح الدين الأيوبي !فالتسميات مختلفة وإسلوب العمل والبيئة التي يعمل بها هؤلاء والطائفة المستهدفة واحدة وهم أهل السنة ..

"بلاك بلوك " : إشتهرت بممارسة العنف المسلح ضد التيار الإسلامي السني وذلك باستخدام الأسلحة البيضاء والأسلحة النارية وزجاجات الملوتوف ..!!

قال المهندس عاصم عبد الماجد " عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية" : " إن مجموعة البلاك بلوك تنظيم خطير وأكثر تسليحا من الشرطة ".

وقال المحامي فتحي سمير : " جماعة البلاك بلوك وجبهة الإنقاذ وحركة تمرد ... يعطلون أحكام الدستور والقانون ويطالبون بإسقاط رئيس الجمهورية."أليس هذا هو إعادة لسيناريو إسقاط السنيورة على يد حزب اللات ومايفعله شيعة البحرين الآن.

وبالنسبة لحركة أو منظمة بلاك بلوك فهي تعلن وتصرح في رسائل عبر صفحتها على فيس بوك : "اليوم لم يعد للقناع مكان بيننا وبينكم وسوف أخلع قناعي الذي ارتديته طوال 7 أشهر وأترك من يدي زجاجة المولوتوف وهذه ليست البداية لاستراحة محارب ولكنها إجازة طويلة المدى قابلة للتوقف في أي لحظة، وأتم الله علينا نعمة سقوط مرسي وجماعته وقنواته." أي أن تلك الحركة أزاحت عن وجهها قناع التقية الذي تختفي وراءه العصابات الشيعية المجوسية عندما تكون حركتهم في بدايتها إلى أن تقوى ويشتد ساعدها فتزيح ذلك القناع عن وجهها وخاصة بعد التمكن من السيطرة على الأجهزة الأمنية كما حدث في العراق ولبنان وسوريا.ويؤكد ذلك أن حركة البلاك بلوك أكدت بأنها لن تعود إلى الشارع إلا إذا كان الظلام شديدا وحالكا، فليس نزولها بسهولة بعد الآن، موضحة أنه سيكون في أضيق الحدود.

ويرون أن الجيش والشرطة والشعب أصبحوا في بوتقة واحدة ضد المتأسلمين وهو شيء يسعد الحركة،وطبعاً يقصدون بالمتأسلمين أهل السنة ، ودعت الحركة المنتمين للتيارات الإسلامية (السنية) لأن يعودوا لرشدهم حتى لا يجدوا أنفسهم إما خارج البلاد أو خارج الحياة بأسرها.

كما نجحت حركة بلاك بلوك في استغلال اندفاع قيادات الجيش المصري بقيادة السيسي نحو إزاحة مرسي عن الحكم فأخذت تغازلهم إلى حين ، ليس محبة بتلك القيادات  ولكن لتشجيعها على ضرب أهل السنة ثم لتنقلب ضدها إذا لم توافق هواهم ،فوجهت الحركة رسالة إلى الجيش قائلة : الجيش أكبر من أن يحتاج لنا ونحن أقوى مما يتخيل الجيش، ولا وجه مقارنة بيننا طبعا، ولكن هناك وجه اتفاق، ولو احتاج إلينا الجيش الآن سنتطوع به بكامل عددنا وسنكون فرقة فدائيين لإبادة الجماعات الإرهابية في مصر (ويقصدون بالإرهابيين القيادات السنية المسالمة ، أما الجماعات السنية الإرهابية فلا شأن لهم بها لأن الإرهابي المصري سيف العدل يديرها من إيران لمحاربة الدول السنية ولمصلحة إيران  ) . وأضافت حركة بلاك بلوك قائلة :"ولو أراد الجيش استخدامنا كدروع بشرية فنحن موافقون ... نحن فدائيون , ونحن أقوى مما يتخيل الجيش وأشد تهديداً للتيارات الإسلامية التي ربما تكون خارج الحياة بأسرها ."

والخلاصة أننا أمام مشهد مأساوي يعاد إجتراره وتكراره وعبارات تعيدنا إلى فرق الحشاشين الباطنية الفدائية التي اغتالت خيرة علماء السنة وقادة الجهاد ضد الغزو الصليبي للأمة الإسلامية ...

إن إيران الشيعية والصهيونية العالمية والشيوعية الصليبية الشرقية الروسية والسياسة الإلحادية الصينية   والصليبية الغربية تتابع أهل السنة بكل دقة.. وتهمة الإرهاب جاهزة لتوجه ضد كل سني يدافع عن عقيدته حتى بالطرق السلمية. ولكن أين المؤسسات الأمنية الشرقية والغربية عن مثل تلك الفرق الإجرامية من أمثال " حركة بلاك بلوك" الإرهابية وغيرها من العصابات المسلحة التي تصول وتجول في بلاد المسلمين والتي يزعم بعضها بأنه إسلامي كالإرهابيين الممولين من إيران ويسمون أنفسهم بالقاعدة أو دولة الإسلام في العراق والشام الذين تخصصوا في قتل أبطال الجيش الحر السوري ؟..أم أن هذه الفرق الإرهابية هي عبارة عن صناعة مدسوسة على أهل السنة بتخطيط رافضي مجوسي لاجتثاث أهل السنة وزعمائهم .

والآن ...وبعد أن تم لإيران وعصاباتها الشيعية والعلمانية التمكن من استخدام الجيش لضرب الإسلام وأهل السنة في مصر بدأوا يخططون لجذب شرائح مختلفة من الشعب المصري لهدم الدين من جذوره في مصر شيئاً فشيئاً  فدعا الشيعي المأجور بهاء أنور محمد، رئيس حزب مصر العلمانية “تحت التأسيس”، والمتحدث باسم الشيعة المصريين إلى تنظيم “اليوم العالمي لخلع الحجاب” في نهاية سبتمبر 2013، وقال أنور: “إن هذه الفعالية التي سيتم تنظيمها بميدان طلعت حرب ستشارك فيها أعداد غفيرة من النساء المصريات” – على حد قوله.وفي محاولة منه لإحداث قتنة وتمرد وضع فرضية أن الفتيات في مصر لايرغبن بالحجاب ولكن أهلهم يجبرونهم على ذلك ، وهو أمر غير صحيح لأنه لم يعرف عن  نساء مصر وفتياتها أنهن ارتدين حجابهن عنوة ، ولكن بمحض إرادتهن ، ودليل ذلك أن كثيراً من الفنانات والممثلات ارتدين الحجاب دون إكراه أو إجبار ولكن عن قناعة،ولكن طرق وأساليب إيران الشيعية في زرع الفتن هي التي تخطط لعملائها من أمثال بهاء أنور لأن يقولوا مايقولون وأن يتصرفوا وفق توجيهات المخابرات الإيرانية ،وتنفيذاً لذلك  أشار الشيعي بهاء إلى أن الحزب “سوف يقدم المساعدة النفسية والنصائح للفتيات اللاتي يتم إجبارهن على ارتداء الحجاب أو يردن خلع الحجاب”، زاعماً أنه “لا يمكن لقطعة قماش أن تحدد مدى الإيمان ومقدار ارتباط الإنسان بربه لأن الإيمان والكفر شيئان غيبيان والله لا ينظر إلى صورنا وملابسنا وأشكالنا ولكن ينظر إلى ما كسبت قلوبنا”، – حسب تعبيره-. وقول بهاء أنور لايخرج عن كونه مغازلة شيعية إيرانية للعنصر النسائي في المجتمع المصري ليثور ضد مذهب أهل السنة في مصر وضد علمائها وتصويرهم بالمتخلفين ،ولكن لم يوجه ذلك الشيعي بهاء أنور أي نقد إلى تصرفات أسياده من ملالي إيران وتصرفاتهم الإباحية الشاذة مع النساء الإيرانيات الذين يعتبرونهن سلعة يتداولها الرجال ويجلدونهن إذا ماخلعن الشادور الإيراني وقماش التحنيك أي خلعهن حجابا يغطي حنكهن .

 أما وجههم الشيعي في مصر الذي يمثله ذلك المرتشي بهاء أنور وغيره من المتشيعين فيقولون بكل نفاق : “ إن ثقافة الحجاب دخيلة على الشعب المصري وأن الحجاب لم يذكر في القرآن على أنه غطاء الرأس وإنما هي اجتهادات وتفسيرات من بعض تجار الدين الممولين من الخليج” ـ على حد تعبيره ـ مشيرًا إلى أن حجاب المرآة عقلها. ولاحظ هنا عبارة تجار الخليج حيث تركز إيران على إحداث شرخ بين دول الخليج وبين مصر ،وهي الدول المساندة لمصر وشعبها في جميع الأحوال وبغض الطرف عن نظام الحكم فيها .

واستكمالاً للفتنة التي أمرت المخابرات الإيرانية عميلها بهاء بتنفيذها ،قالت عشيقته شيماء محمود ـ وهي شيعية مشهورة بممارسة زنا المتعة وعضو حزب مصر العلمانية والمنسقة العامة للفعاليةـ قالت إنه سيتم توجيه الدعوة للمشاركة في فعاليات “اليوم العالمي لخلع الحجاب” إلى جميع الحركات العلمانية والتيارات الليبرالية والمدنية، بالإضافة إلى منظمات المرأة ومنظمات المجتمع المدني والأحزاب وعدد من الشخصيات العامة، أبرزهم فريدة الشوباشي وإقبال بركة وفاطمة ناعوت ونوال السعدوي. ووصفت الشعب المصري بأنه “شعب علماني بالفطرة من دون أن يدري”، بحسب تعبيرها، وكررت الزعم بأن كثيرًا من الفتيات يتم إجبارهن على ارتداء الحجاب من الأهل والمجتمع وخوفًا من التحرش أو بعد إقناعهن أن الحجاب فريضة. وقالت إنه “سيتم عقد مؤتمر صحفي تروي فيه بعض الفتيات ممن خلعن الحجاب كيف تحدين المجتمع وقصتهن مع الحجاب”.

وهنا يجب على أهل السنة في كل مكان ،وخاصة في مصرنا الحبيبة بعد الإستعانة بالله عز وجل أخذ الحيطة والحذر من مثل تلك الجماعات الباطنية والبدء بالعمل السري والإعداد لمواجهة مثل تلك الفرق الشيعية الباطنية التي تعمل في الظلام في جو من الفوضى والإنفلات , على أن يكون العمل بنفس أسلوبهم ( أي بارتداء أقنعة وتنفيذ اغتيالات بحق عملاء إيران ومسانديهم من قوى هدم الدين الإسلامي مثلما يقوم عملاء إيران بفعله في مصر والعراق ولبنان وسوريا واليمن وكل مكان يريدون سيطرة إيران عليه  ، فبدون تلك الاغتيالات السرية سيتمكن هؤلاء العملاء من تمهيد المناخ كي تسيطر إيران على مصر وتحتلها .

فلا تتوانوا أيها المخلصون في الدفاع عن مصر وعقيدتها السنية ، فقد توانى عن ذلك سنة لبنان والعراق وسوريا واليمن والخليج وغيرهم ،وهاهم اليوم يذوقون مرارة الذل والهوان ويتعرضون للإبادة والاغتيال وطمس الهوية بعد أن كانوا يعتقدون أن ذلك ضرب من المستحيل حدوثه ، وقد جاء الدور على مصر وعلى أهلها الطيبين ، فانفضوا غبار الكسل عنكم وشكلوا فرق اغتيالات سرية ومنظمة ضد شيعة إيران في مصر  ،واذيقوهم كأس نزيل جهنم الشيعي الهالك حسن شحاته حتى يدعونكم وشأنكم.

وبصريح العبارة أقول لكم إغتالوهم  قبل أن يغتالوكم ، فكل الدول السنية التي تعرضت لمؤامراتهم كانت هي الخاسرة لأنها ترددت في تنفيذ خطط وقائية ومضادة واستباقية ضد إيران وعملائها .

   نسال الله أن يحفظ أهل السنة في كل زمان ومكان اللهم آمين... {يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللّهُ إِلاَّ أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ }التوبة32...

                               عبدالرزاق الشبراوي

 

 

 

 

 

   
 
أنا شيعي مفكر
ملالي إيران أفاع منافقة
غاري نيلر
ديانة مجوس التشيع
اللواء نوعي أقدم
الحرس القمعي الإيراني يئن
التحالف العربي
أقتل ثم تعال لأقتلك
المدارس السُّنية
ما هو الحرس الثوري؟
نتنياهو كان هنا
بداية الشيعة والتشيع؟
اللهم زدهم هدى
الحرب على الإسلام 8
لحرب على الإسلام 7
سماع القرآن الكريم على الإنترنت
 11/12/2018 07:45:28 ص  

 

 

كل الحقوق محفوظة لموقع أحباب الصادق 2012 ©
 لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع