العلويون وأغبياء ألسنة (4)
داعش أللا إسلامية
الإرهاب النصيري
حقيقة حركة بلاك هوك
التثقيف الشيعي الخاطئ (4)
هذا ماتضمره إيران للعراق
من أكاذيب النظام
المنطق المقلوب
الموت لأمريكا الموت لإسرائيل
المالكي يضعنا على المذبح الإيراني
دعونا نستعمل فكرنا
أدخنة في سماء البحرين
" البرادعي
روسيا الرابح الأكبر
كم عدد قتلى حزب الله؟
القرصنة المعممة!
اختطاف الأب باولو
 
 

                   المنطق المقلوب

من المستغرب أن الدول السنية تسير وفق منطق مقلوب تجامل فيه الأقلبة الشيعية وتفضلها على الأغلبية السنية  رغم أن الأغلبية السنية هي التي تقف سنداً لانظمة الحكم باستثناء فئة الارهابيين الخوارج الذين ألصقوا أنفسهم غصباً بأهل السنة وأهل السنة منهم براء ، بينما أغلب الشرور والتآمر على الحكم والعمالة لإيران تأتي من أتباع مذهب التشيع المجوسي. ومثال ذلك البحرين  والكويت التي تمنع أي خطيب من الخطباء بما في ذلك خطباء وزارة الأوقاف من إلقاء خطب في المساجد إلا بعد شروط مشددة ومن بينها تسجيل أية خطبة لهؤلاء الخطباء على أشرطة تفرغ لمراجعتها من قبل الوزارة ومعاقبة من يخرج في خطبه عن الشروط الحكومية تصل إلى فصله من الوظيفة ورفع قضايا ضده في بعض الأحيان ،وقد قبل الإئمة السنة ذلك لأنهم واثقون من ولائهم لوطنهم ولنظام حكمهم ، ولأنهم يعلمون بأنهم لايريدون إلا الخير لأوطانهم وحكامهم ولثقتهم بأنهم لايتعرضون لأحد بسوء .

 وفي مقابل هذا الموقف السني الشفاف  رفض الخطباء الشيعة ذلك ورفضوا تسجيل خطبهم لأنهم يعلمون بأن بعض المنابر والمساجد والحسينيات الشيعية يلعن فيها   الصحابة وتؤجج فيها الفتنة والتحريض ضد أهل السنة واستفزازهم ،ولايتردد بعضهم في الدعوة للقتال في صفوف المجرم الإرهابي بشار الأسد وإلى مساندته بالمال والعتاد وإلى الامتثال لأوامر ولي إيران الفقيه وليس لحكامهم السنة . وبعض هؤلاء يؤبنون الإرهابيين الشيعة عند وفاتهم حتى وإن قاموا بأعمال إرهابية ضد الكويت مثل المجرم الإرهابي الهالك مغنية .

 وقد أثار ذلك التمييز المهين ضد أهل السنة بعض أئمة المساجد فرفضوا تسجيل خطبهم إلا بعد تطبيق ذلك على الجميع ـ سنة وشيعةـ ولذلك شهدت مساجد الكويت نوعا من "الانتفاضة والعصيان" من قبل هؤلاء الأئمة ضد قرار تسجيل خطب الجمعة الذي اصدره الوزير مالم يطبق على الجميع,وأعلن إمام وخطيب مسجد جابر العلي في جنوب السرة وليد الطراد صراحة عبر "تويتر" رفضه تسجيل خطبة الجمعة التي يلقيها في المسجد, داعياً "ائمة السنة في جميع المساجد على رفض تطبيق قرار التسجيل حتى يطبق على مساجد الطائفة الشيعية".واتهم الطراد وزارة الاوقاف بممارسة اعمال استخباراتية, قائلا: "بعدما رفضنا تسجيل الخطبة ارسلت الوزارة البعض لتفريغ الخطبة كتابيا.

ولم يكن تسجيل خطب الخطباء السنة هو التمييز الوحيد عند حكام مجاملة المتآمرين من الشيعة على حساب الموالين من السنة ،حيث دأبت وزارة الشؤون الاجتماعية على تشديد الرقابة على الجمعيات والمبرات الخيرية السنية ومراجعة حساباتها ومصادر تمويلها وتحديد أوجه صرفها وفق معايير مشددة جعلت سيف غلق تلك الجمعيات والمبرات الخيرية مصلتاً على تلك الجهات الخيرية السنية التي شهد لها القاصي والداني بالموضوعية ومكافحة الارهاب التي كان أهل السنة أول ضحاياه ، إضافة إلى مساعدة الجميع بما في ذلك الشيعة.

أما الجمعيات والمبرات الطائفية الشيعية التي تمنع مد يد العون إلى أي سني والتي تذهب أموال بعضها إلى الإرهابيين كالمجرم حسن نصرالله وإلى قاتل الفلسطينيين نبيه بري وإلى حزب الله العراقي وعصائب أهل الحق وجيش المهدي وغيرها من الجهات الارهابية الشيعية التابعة لدولة التشيع المجوسي الإيرانية ، فلاينطبق عليها ذلك القرار ويترك لها الحرية في جمع الأموال وصرفها دون رقيب أو حسيب رسمي أو غير رسمي سواء داخل الكويت أو خارجها.

حكام السنة منطقكم مقلوب ويدل  على ضعفكم أمام الباطل المجوسي واستئسادكم ضد الحق السني وهذا ماشجع إيران وشيعتها في الإمعان في إذلالكم والحط من شأنكم إلى أن يأتي يوم تحدده إيران لقطع أرقابكم فهنيئاً لكم عيش الذل وموت المغدور بهم . 

سلمان عبدالكريم

 

 

 

   
 
أنا شيعي مفكر
ملالي إيران أفاع منافقة
غاري نيلر
ديانة مجوس التشيع
اللواء نوعي أقدم
الحرس القمعي الإيراني يئن
التحالف العربي
أقتل ثم تعال لأقتلك
المدارس السُّنية
ما هو الحرس الثوري؟
نتنياهو كان هنا
بداية الشيعة والتشيع؟
اللهم زدهم هدى
الحرب على الإسلام 8
لحرب على الإسلام 7
سماع القرآن الكريم على الإنترنت
 11/12/2018 07:39:38 ص  

 

 

كل الحقوق محفوظة لموقع أحباب الصادق 2012 ©
 لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع