العلويون وأغبياء ألسنة (4)
داعش أللا إسلامية
الإرهاب النصيري
حقيقة حركة بلاك هوك
التثقيف الشيعي الخاطئ (4)
هذا ماتضمره إيران للعراق
من أكاذيب النظام
المنطق المقلوب
الموت لأمريكا الموت لإسرائيل
المالكي يضعنا على المذبح الإيراني
دعونا نستعمل فكرنا
أدخنة في سماء البحرين
" البرادعي
روسيا الرابح الأكبر
كم عدد قتلى حزب الله؟
القرصنة المعممة!
اختطاف الأب باولو
 
 
 
                                     تعريف بموقع أحباب الصادق هو موقع إسلامي يرحب بكم وبكل مشارك غيور علي العقيدة الإسلامية الصحيحة البعيدة عن الغلو والتطرف والتي تحترم آل البيت عليهم السلام والصحابة الكرام وتدافع عنهم ،ولا يقبل الموقع التهجم على عقائد الآخرينما دام أنهم لايتعرضون بالنقد والتجريح للعقيدة الإسلامية الصحيحة ولا لآل البيت عليهم السلام ولا للصحابة الكرام،ولكنه يقبل النقد العلمي الرصين الذي يفضح النوايا السيئة للمسيئين لصحيح الدين 
                تعريـــف
نحن مجموعة من أبناء الشيعة نشأنا وتربينا وسط معتقدات وثقافة شيعية لا تقبل التنازل أو الاعتراف بالآخر،وأن الشيعي المثالي في نظر ثقافتنا هو الذي يكتم شعوره وأحاسيسه ومعتقداته ويتظاهر بغير ما يبطن إذا كان يعيش بين أهل السنة ولهم العدد الأكبر والحكم والنفوذ المالي والسياسي ،ولكنه يظل يحمل في نفسه كرها وبغضا لهم وتمنيا بزوال أي نعمة عندهم وخاصة إذا كانوا من العرب. أما إذا ظهرت دولة شيعية كالموجودة حاليا في إيران فيجب على الشيعي المثالي أن يترك التقية وأن يبذل كل ما في وسعة لإلحاق أكبر الضرر بأهل السنة وتجريدهم من أموالهم وممتلكاتهم وتحقيرهم ليتحولوا إلى مواطنين من الدرجة العاشرة بعد غيرهم من أبناء الديانات والمذاهب الأخرى ، ومثلما أن أبي بكر وعمر في قاع جهنم وحتى الشيطان لا يعذب مثل عذابهما لأنه أفضل منهما . فإنهما وأهل السنة من بعدهما في أسفل سافلين واليهود والنصارى والمجوس وغيرهم أفضل منهم. وفي عقيدتنا التي توارثناها فإنه لا يشفع لهذا السني المكروه أن يكون مصليا أوورعا أو حسن المعاملة والمعشر فيكفيه لعنة وأثما وكفرا أنه من أهل السنة ،وثقافتنا الشيعية تضع السنة العرب في أسفل درجات الشعوب وهم في درجة أدنى فيها من بقية البشر وأعلى فيها من درجة القردة والخنازير أما الشيعة العرب فهم اقل درجة من الشيعة غير العرب وخاصة الإيرانيين وإذا كنا نقبلهم في طائفتنا فلأنهم شيعة وليس لأنهم عربا ، فإن تفضيلنا للشيعي الإيراني مثل تفضيلنا لسيدتنا فاطمة الزهراء عليها السلام على أخواتها رغم انهن بنات النبي محمد صلى الله عليه وأله . والدليل على ذلك ما تفعله أمنا إيران بالشيعة العرب في الأهواز والمحمرة وغيرها،وقد أنعم الله على بعضنا بسعة العلم والمعرفة والاطلاع والقدرة على التخلص من قيود وعبودية المراجع المسلطين علينا والذين يحصون علينا أنفاسنا بطريقة مخابراتية وإرهاب فكري ونفسي منظم ويعرضوننا لحرمان من الحرية الفكرية والكرامة الإنسانية ، فقرأ هؤلاء المثقفون الشيعة  كثيرا ونقلوا إلينا بالحجة والمنطق والبرهان والدليل ما يناقض كل ما توارثناه من فكر متعصب لدرجة أننا أصبحنا نتشكك في كل ما يختص بالعقيدة والأحاديث والسير والروايات والعبادات التي يفرضها علينا سادتنا ومراجعنا الكرام بالإكراه والوعيد الوعيد ،وانتهينا إلى أن الكراهية التي توارثناها ضد أهل السنة والعرب كانت ناتجة عن حقد على العرب الذين نقلوا ألينا دين الإسلام الذي انتهت بقدومه هيمنة ديانات ومعتقدات سابقة عليه كالمجوسية واليهودية والنصرانية والزرادشتيه وغيرها مما جعل المسيطرين عليها وملوكها يتحدون لإنشاء عقيدة جديدة شكلها الظاهر هو الإسلام ولكن باطنها مناقض له بدرجات مختلفة . وقد مرت قضية أنتاج هده النسخة المشوهة للإسلام بعدة مراحل أثناء بعثة النبي صلى الله عليه وآله وبعد وفاته وظهور السلالات والأسر الشعوبية كالبرامكة والبويهيين والفاطميين والصفويين وغيرهم ثم قيام الثورة الايرانية وما نتج عنها من ويلات حلت بالإيرانيين قبل العرب وبالشيعة قبل السنة بانتظار قنبلة إيران النووية التي ستدمر إيران والدول العربية من الخليج إلى المحيط ،وهنا قررنا أن ننشئ موقعنا تحت عنوان(( أحباب الصادق )) لنعبر فيه عن حبنا العميق لسيدنا الأمام جعفر الصادق سلام الله عليه ولآل البيت عليهم السلام وأنصاف الصحابة والسنة من جور المتعصبين ،ولأن الشعوبيين وأتباع المذاهب المشكوك فيها استغلوا أسمه فرووا عنه روايات باطلة لا تتناسب مع علمه الغزير،وانتمائه للأسرة النبوية الشريفة ولا مع المعلومات الجديدة التي لأول مرة عرفنا من خلالها أن جده وجد الأئمة كلهم عليهم السلام هو ابوبكر الصديق الذي نلعنه ليل نهار،والموقع مفتوح لجميع الشيعة والسنة وغيرهم ممن يشاركنا هذا الرأي ويسعي لتوحيد المسلمين وإنقاذهم من المصير الأسود الذي ينتظرهم في الدنيا والآخرة ،وأخيرا فإننا سنستعين ببعض المصطلحات المكروهة عندنا  نحن الشيعة كمصطلح "الرافضة" أوغيرها وببعض الكتابات والصوتيات والمرئيات غير الشيعية آملين أن يساهم موقع" أحباب الصادق" في أن ينحاز بعض أبنائنا للحق فيتصدوا للكتب والأبحاث والمرئيات والصوتيات الصفوية .ونحن مستعدون لنشر المساهمات التي ترد إلينا من أى طرف دون أن نجري عليها أى تغيير حتي تصدمنا تلك المساهمات فنستفيق بعدها من غسيل الدماغ الذي يمارسه علينا أصحاب العمائم السوداء من الصفويين في الحسينيات والمآتم ، آملين في أن يساهم الجميع في إنشاء مذهب شيعي معتدل هو مذهب " أحباب الصادق" لتقريب أو تطابق مذهبنا مع مذهب اخواننا أهل السنة تقارباً وتطابقا فعلياً وليس تطابق شعارات صفوية كالتي يروج لها بعض مراجعنا سامحهم الله.
والله الموفق ...
 
 

 

   
 
الحرب على الإسلام 4
الحرب على الإسلام 3
الحرب على الإسلام 2
الحرب على الإسلام 1
الوثائق السرية الخطيرة
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية 34
نظام اللطم المنبوذ
ميليشيات إيران الإلكترونية
هلع إيراني
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية 32
وثيقة سرية
تعزية وتنويه
نيسمان
الملف اليمني
الشيخ علي سعيدي
سماع القرآن الكريم على الإنترنت
 20/10/2018 08:26:37 م  

 

 

كل الحقوق محفوظة لموقع أحباب الصادق 2012 ©
 لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع